بسم الله الرحمن الرحيم

العود أحمد والأيام ضامنة


من عاده المدونين أن يحتفلوا بمرور عام على مدوناتهم، بحيث يذكرون فيه

بعض المقالات القديمة، أو حتى تجديد العهد للقراء الكرام بمزيد من التميز

والاحترافيه فى ما يكتب ، أو لرغبة المدون فى أن يلمح للقارئ النابه على

ما كانت عليه المدونه وما هى عليه الآن .

وقد مر على إنشائى لهذه المدونة عام بالتمام والكمال ، لكنه للأسف الشديد عام

من الفراغ أى فراغ هذا ياترى ، إنه فراغ من الموضوعات ..........
لا فراغ العقل والتفكير وزياده عقل الإنسان على إدراك الواقع المحيط .

حين بدأت التدوين بدأت شهرة المدونة تزداد يوما بعد يوما ، كان هناك

إعجاب بالفكرة ، كنت أبادلهم شعورا قويا بالود والمعرفة والرد .

ولكن كما يقال "لا تأتى الرياح بما تشتهى السفن" بدأت أنقطع عن الردود
وأنقطع عن إضافة الموضوعات ، لم أنقطع عن متابعة المدونين يوما ،
بل كنت أتابع عن

كسب على قدر إستطاعتى وعلى قدر أهل العزم تأتى العزائم .

أعترف أننى حزنت عندما حذف أوائل من عرفوا المدونة لينك مدونتى من مدوناتهم ،

لكن للأمانة لم يغير ذلك من شعورى نحوهم بالود .

وأعترف أننى بدأت مرحلة جديده من التدوين بعيدا تماما عن سابقتها ،

لن أنشر الصور إلى حين،
سأبلل القلم وأغمسه فى مداده عساه أن يكتب

ما يجيش فى صدرى .

"ومنهجى فى التدوين أنى أكتب فى موضوعات شتى فى آفاق عديده

إلا إننى عندما أكتب موضوع لا أتركه إلا عندما أستوفى ما فيه من أفكار

أو أشعر أن الأعضاء قد أصابهم الممل ".


وها أنا ذا أبدأ أبدأ عهدا جديدا من التدوين فهل أجد من يقف بجانبى ؟؟؟!!!

مصطفى