المبادئ

كتب Mostafa Al Shall


المبادئ
دائما ما تزعجنى هذه الكلمة المبادئ دائما ما تخترق أذنى من الكثيرين عمدا منهم فى مضايقتى بهذه الكلمة ، أنا أحمد عبد الفتاح دعونى أقص عليكم حكايتى مع المبادئ عندما كنت طالب فى كلية الطب كنت دائما ما أهفو إلى الأفضل وجهت نظرى منذ اليوم الأول لى فى هذه الكلية إلى كرسى العميد لطالما حلمت بهذا اليوم ، كنت دائما ما أحاول التقرب للعميد وحتى لو حساب أقرب المقربين منى ،كنت أذن العميد وهيئة التدريبس وأنا مازلت طالبا حاول الجميع على حد قولهم أن يهدينى إلى الطريق الصحيح ولكنى كنت لا أرى إلا طريقا واحدا كنت مجال جدل للكثيرين من زملائى كان الجميع يعرفنى وأنا ما زلت فى عامى الثانى كنت أريد ذلك حققت شهرة واسعة وأنا ما زلت طالبا كان الطريق أمامى مفتوح فى كل ما يتعلق بهيئة التدريس ، أستطيع أن أقول كانت تفتح لى أبواب كانت تغلق فى وجه زملائى ، ما زلت أتذكر أحد زملائى وهو ينعنفنى بقوة على وشايتى للعميد بأحد الكلمات التى قالها فى حقه ، ولكن لى مبدأ لا أرى غيره ، دائما ما يتهمونى باستخدام المعنى الخطأ يزعمون أن ذلك ليس مبدأ فليقولوا ما يقولوا فالألفاظ لا تعنينى فى شئ بقدر ما يعنينى ما أهفو لأصل إليه ، وعندما تم تعيينى معيدا فى الكلية زاد تقاربى بالعميد لدرجة كبيرة ، كنت الحذاء الذى يلبسه العميد فى قدمه كنت أنقل له كل ما يدور فى القسم من حوارات

وكل يوم يزداد إعجاب العميد بى ، وها أنا ذا فى النهاية أجلس مكان العميد ,فتعسا للمغفلين ذووى المبادئ ، ما لى أرى من اتهمنى بضياع مبادئ قديما يتقرب منى الآن ، ما لى أرى من عنفنى قديما يتقرب منى الآن هل هو المنصب أم أنه كان كلاما عن المبادئ وليس اقناعا من الداخل ، ما أوصلنى لهذا المنصب هل هى المبادئ التى انتهجتها أم أنها أهداف وضعتها صوب عينى حتى حققتها ولكن هل خسرت كثيرا هل كما يزعمون خسرت كرامتى؟؟ لا لم أخسر شيئا فقد غدوت الآن العميد كل شئ تم نسيانه كل الناس تحاول أن تتقرب منى تحاول خدمتى قدر المستطيع على الرغم من أنى أصغر عميد تم تعيينه ، ولكن ماذا أقل للزمان الشاهد على مبادئ شريره أوصلتنى إلى ما أريد ولكن جعلت لى صورة فى أزهان الكثير تتوارثها الأجيال جيل بعد جيل ، حققت ما كنت أصبو اليه دائما ،إنه الشهرة ولكن للآسف جعلت من نفسى حكاية مؤلمة ن العلامات البارزة فى كلية الطب .

دعوة

لأن نرى مبادئنا بمرآه الحقيقة ؟ إلى أى مكان ستوصلنا المبادئ ؟ أدعوكم أن تجلسو مع أنفسكم وتحددوا عدة مبادئ ، مثلا لو لدى مبدأ ألا أفعل هذا الشئ إذن فمهما تغييرت الأمور فأنا ثابت على مبدأى الذى لن أغيرة ما دمت واثق من صحته .

أيها الساده فكروا فى مبادئكم بعض الشئ



أتمنى أن أكون وفقت فيما أريد أن أقوله

مصطفى


على هامش البوست


حتى الآن وصلنى تاجان الأول من حسن حنفى مدونة شيفا والذى أسعد دائما بوجوده أول كومنت
والثانى من جوجو مدونة أمى ثم أمى والتى أستمتع بقراءة كتاباتها عن الأم والتى تجعلنى أشعر بالأرتياح كلما قرأت تدويناتها والتى كانت أيضا أول من كتب فى بوكس الشات على هامش المدونة

فشكرا لكم يا أصدقائى وأعتذر عن إجابة التاجات فى هذا الحين
فلكل مقام مقال وشكرا


مصطفى


الحلم

كتب Mostafa Al Shall



الحلم

كان من دأبى فى الصغر أن أتخيل مراحل التكريم التى سأمر بها إن تفوقت على بقية زملائى
كان ذلك يحدث فى بداية كل عام جديد
وتمضى الأعوام تلو الأعوام
وننجح ونتفوق وننال التكريم فى مراحل التعليم المختلفة
والعجيب أنى لم أتذكر يوم التكريم أبدا هذا الحلم القديم
وندخل الجامعة وتتبدد الأحلام
وبدلا من أن نحلم بما مضى نحلم بالنجاح بالكاد أو حتى العبور من بوابة الرسوب تلك البوابة الموحشة

لا .......لابد أن أعيد صياغة أحلامى بل لا بد أن أتذكرها فى كل وقت وحين ...لا شئ صعب غير الخطوة الأولى...فلنحلم كما يحلو لنا بشرط ان ننفذ ما نحلم أو حتى نصر عليه ونثق فيما نحلم


دعوة


لصياغة الأحلام

مصطفى




هذا البوست سيكون طعمه لذيذ لمحبى المطبح والأكل وسأتناول فيه بعض الأخطاء الغذائية التى نقع فيها كل يوم دون أن نعى أهميتها .
أرى كثير من الناس يسعدون بتناول البيض النيئ ممزوجا باللبن دون أن يدرى أن هذه الوجهة لها عيوبها ذلك لأن بياض البيض يحتوى على بروتين يسمى أفيدين ،وهذا البروتين يتحد مع مركب البيوتين أحد فيتامينات ب ليكونا مركب صعب الإمتصاص مما يؤدى إلى حرمان الجسم منه . لذلك عند طهى البيض يحدث هدم لبروتين الأفيدين أى denaturation وبذلك يصبح الأفيدين غير قادر على الإتحاد مع البيوتين مما يتيح الفرصة للجسم للإستفادة من البيوتين وإمتصاصة وأعراض نقص هذا البروتين تحدث بإعطاء فئران التجارب البيض النيئ . طبعا طلبة كلية الطب تذكروا الكيمياء بالكلام اللى فوق ده (Biochemistry.....Vitamins) وطبعا كلكم بتحبوا الكيمياء .
ثانى الأشياء هى السلطة فأوصى كل مدون ومدونة عند إعداد السلطة إعدادها قبل الأكل مباشرة لأن تعريضها للهواء يفقدها محتواها من بروتين ج لذا فالنصيحة أن تكون السلطة آخر شئ يتم إعداده على المائده لكى تتم لنا القيمة الغذائية لها .

ثالثا رغيف العيش الأبيض ورغيف العيش الأسمر العادى طبعا تناول رغيف من العيش الأسمر يفوق بكثير القيمة العذائية للعيش الأبيض لذا عليك بتناول العيش الأسمر ونظرا لأزمة الطوابير المنتشرة الآن فأقترح إنشاء رابطة لمتطوعى توزيع العيش على المدونين ولكم الأجر والثواب .

رابعا الجبن القريش التى ينفر منها الفلاح ظنا منه أنه نزع منها أغلى ما فى اللبن وهو القشدة إذن فقد انعدمت قيمتها الغذائية . والصواب أن الجبن القريش إن لم يتساوى مع اللحم فى القيمة الغذائية فإنه يفوقه فيما يحتويه من الكالسيوم الذى لا يوجد طبعا فى اللحم .


وأخيرا من العادات السيئة التى ترتكب فى الريف بدعوى إكرام الضيف إضافة المسلى أو السمن البلدى ذو الرائحة الطبية مما يسبب عسر الهضم للضيف .

وبعد هذه الجولة الغذائية التى أتمنى أن تفيدكم فأنا لم أتى بجديد سوى تجميع الأخطاء التى نراها والتى درسها طلبة الطب فى منهجهم الكيميائى وأنا فى انتظار عزومة من زوار المدونة لكى يرينى كيف تجنب هذه الأخطاء وللعلم فأنا أحب الجبن القريش على العيش :)


أما بالنسبة لسؤال مريض السكر فى البوست اللى فات
فأنا طلبت نصيحة غير طبية ومن وجهة نظرى أنصحه بأن يحمله فى جيبه مع البطاقة ورقة مكتوب عليها أنا مصاب بإنخفاض أو إرتفاع السكر أرجو إذا حدثت لى غيبوبة إعطائى ملعقة من السكر حتى حضور الإسعاف لأنه إذا كان مستوى السكر مرتفع عنده فلابأس بإرتفاعه أكثر أما الحالة الخطرة التى قد تؤدى إلى الموت هي الإنخفاض
ولكم منى جزيل الشكر والحقوق محفوظة للمدونة

مصطفى