مرسى ضد شفيق

كتب Mostafa Al Shall




من اختارو شفيق ليسوا جهلاء فحسب بل مصابون بالجهل المركب فهم جهلاء ولا يعرفون أنهم جهلاء ، فمن ساقهم للنزول لتأييد شفيق فى الجولة الأولى لن يتركهم بل سيسوقهم للاعادة. 

إذا قدر الله الإعادة لهذا الفل شفيق و كنت ترى أن شفيق ومرسى سواء بسواء فلا عزاء

أمامك رجل تأسف على نجاح الثورة ، رجل لا يستطيع أن يسير فى الشارع ، رجل قتل اخوك فى التحرير ،رجل دخل لينتقم ، رجل لن يفعل شئ سوى انه سيميت كرامة من شاركوا فى الثورة ، سيعفو عن سيده وأبنائه ليخرج سيده منتصرا مزهوا على دماء من أسماهم الاعلام شهداء ولن يكونوا فى النهاية سوى مجرمين وبلطجية ومتعاطى مخدرات .



والآخر رجل حتى وإن اختلفت معه ، حتى وإن كان فى صدرك منه ومن جماعته ما فيه ، وإن كنت لا ترى فيه الكاريزما والوسامة فهو الأفضل ، فعلى الأقل لم يقتل أخوك فى التحرير ، لم يتأسف على نجاح الثورة ، رجل مشروعه النهضة والآخر مشروعه قريبا .

وإن كنت تنتظر أن يقوم هذا الشعب بثورة ثانية فحتما يا أخى ستنتظر طويلا ولكن سأنصحك أن تنشئ أبنائك على هذه المعانى وهم صغارا وأن تكون مستعدا للتضحية بهم شبابا.

أتمنى ألا تكون الاعادة بين مرسى وشفيق ، أتمنى أن أستشعر معنى ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكنت أظنها لا تفرج وأحلك الليالى التى تسبق انبلاج الفجر ، وإن كان ذلك كذلك فلنختار مشروع النهضة ولننتظر أربع سنين وإن كان الشعب ما زال يحن لجلاده فقل لهم أن ثورة أوكرانيا فشلت بعد 8 سنين ، الطريق طويل ، حافظوا على بقايا ثورة ممزقة .


اللهم ولى علينا خيارنا 

يمكنك مشاركة الموضوع مع أصدقائك على الفيس  بوك وتويتر وجوجل بلس من أعلى الموضوع .

4 Comments:

Transport Wien يقول...

اللهم ولى امورنا خيرنا ولا تولى امورنا شرارنا

Dr Mostafa يقول...

اللهم آمين

Internationale Umzug يقول...

اللهم ولى امورنا خيرنا ولا تولى امورنا شرارنا .. آآمين

Lagerung يقول...

Allah is with you ... :)

إرسال تعليق

أتشرف برأيك