يوميات مصطفى : 12/12/12

كتب Mostafa Al Shall


اليوم مميز من جميع النواحى ، مميز من حيث الترقيم 12/12/2012 ، مميز من حيث الحدث ؛ حيث أنتهيت لتوى من الخروج من آخر امتحان فى سنة دامت أربعة عشرة شهرا ، سنة درست فيها مادتين من أهم المواد فى كلية الطب " الباطنة والأطفال" ، سنة حافلة بأحداثها التى أثرت فى شخصيتى .

هذه السنة خضت فيها تجارب جديدة ، عرفت أصدقاء جدد وابتعدت عن آخرين وابتعد عنى آخرين ، إنها فلسفة الحياة وفلسفة الأصدقاء ولكن ما يعلمك إياه الدهر أن تكون نفسك وألا تكون أحد سوى نفسك .

فى فلسفة القرب والبعد.. فلسفة الأصدقاء إن كنت تشعر أننى  " مصطفى " أؤخرك عن طريقك الصحيح  فهنيئا لك فأنا لا أتمنى لك سوى التوفيق ، هذه هى المعادلة ببساطة . 

أعوام تمر كالسحاب ولكن سيبقى لهذا العام ذكراه المميزة ، ذكريات نشر مقالاتى فى اليوم السابع ، ذكريات من ابتسم فى وجهى ، ذكريات من أبكانى ، ذكريات من أضحكنى ، ذكريات بلغنى كلامه عنى ، ذكريات قوانين الأصدقاء التى تعايشت معها ، ذكريات البوح بالأسرار ...إنها حقا ذكريات لا تنسى .

ولكن كيف أنظر لتلك اللحظة.. أنظر إليها كنقطة أقف عندها بعد طول سير عجزت فيه أن أنظر ورائى فأتبين كيف هى وجهتى ...أجبرنى تسارع الأيام والأحداث إلى التخفف من بعض أعباء النفس فى تلك السنة الطويلة ... نعم أربع عشرة شهر أجبرتنى أن أتخفف من أحمال أرهقتنى لأحث السير فيها .

وتبقى النقطة التى أقف فيها الآن تجبرنى أن أنظر للأمام  وأن أنظر للخلف أن أخطو خطوات نحو عهد جديد بدأت ملامح طريقه فى الظهور .... نعم لقد انتهى العهد القديم وبدأ عهد جديد ونحن الآن نقف فى مفترق طرق بين العهد القديم والعهد الجديد ..ترى ماذا يخبئ لنا العهد الجديد ..تابع الأيام القادمة :)

مزحة "إلى اللقاء فى يوم جديد ولكن أستأذنكم من أجازة قصيرة :) ثلاثة أيام لأن السنة الدراسية فى الكلية تبدأ بعد ثلاثة أيام من اليوم"

على الهامش 
لفتة أعجبتنى من موقع وجه الكتاب " الفيس بوك " عبارة عن صفحة لأهم الأحداث على شريط اليوميات فى عام 2012 ، تستطيع تصفحها حسب الموضوع أو البلد ومشاهدة الأحصائيات عنها ، كما ظهرت أيضا صفحة على حسابى الشخصى  لاحصائيات عام 2012 يمكن زيارة الصفحة من هنا 

1 Comments:

محمد ايت دمنـــات يقول...

السلام عليكم
بالتوفيق اخي مصطفى
نعم لكل من عثرات ونجاحات و
و بشرى لمن ينظر الى المستقبل بعين الامل و انت منهم
تحياتي

إرسال تعليق

أتشرف برأيك